"الجفاف الضخم" يضرب وسط شيلي

“الجفاف الضخم” يضرب وسط شيلي

يتأثر وسط شيلي بما أطلق عليه العلماء وصف “الجفاف الضخم” — وهي فترة متواصلة من سنوات سادها الجفاف منذ عام 2010، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام محلية اليوم السبت.
وأعلنت الحكومة الشيلية عن حالة طوارئ زراعية في مناطق من البلاد، وذلك بهدف الكشف عن برامج إغاثة للمزارعين المتضررين من الجفاف.
وذكرت تقارير أن العاصمة سانتياغو، التي يقطنها حوالي نصف سكان البلاد البالغ عددهم 18 مليون نسمة، ومنطقة فالبارايسو المجاورة، تتحملان وطأة الجفاف لهذا العام، وهو الأسوأ منذ ستة عقود.
وقد أثيرت مخاوف بشأن صناعة إنتاج النحاس في شيلي، وهي الصناعة الرئيسية في البلد الواقع في أمريكا الجنوبية، والتي تستهلك كميات هائلة من المياه.
ويلقي خبراء باللوم على تغير المناخ والإفراط في استغلال الزراعة كعوامل رئيسية في الجفاف الذي لم يسبق له مثيل، والذي أجبر الكثير من المزارعين على ترك أراضيهم والخروج للعمل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


x

مقالات مشابهة

حزام "الفخفاخ" السياسي: سياج لحماية فشل متجدد
أجهضت حكومة "الحبيب الجملي" ولم يكتب لها أن تمارس حقا تمتعت به كل الحكومات المتعاقبة بعد الثورة وهو جلد الشعب وسحله, وهذا ما كفله لهم دستورهم الو...
الفرق بين الحزب والطائفة
ياسين بن علي الحمد لله والصّلاة والسّلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه جاء في لسان العرب: "والطَّائِفَةُ مِنَ الشَّيْءِ: جُزْءٌ مِنْهُ...
مركز دراسة الاسلام والديمقراطية: ندوة "تحديات وانجازات الثورة في عيدها التاسع"
نظّم مركز دراسة الاسلام والديمقراطية يوم الأربعاء 15 جانفي 2020 ندوة بنزل المشتل في تونس العاصمة بعنوان "تحديات وانجازات الثورة في عيدها التاسع" ...
جريدة التحرير
اقرأ المقال السابق:
الحلال والحرام, عقيدة سياسية ومقياس أعمال ووجهة نظر في الحياة

حدّث أبو ذرّ التونسي قال: لعلّ من أبرز مؤشّرات الهزيمة السياسية ومركّب النّقص الحضاري الذي يعاني منه غالبيّة المسلمين ـ...

Close