المحكمة الإبتدائية بالقيروان تُبَرّئ شابين من حزب التحرير
المحكمة الإبتدائية بالقيروان تُبَرّئ شابين من حزب التحرير

المحكمة الإبتدائية بالقيروان تُبَرّئ اثنين من شباب حزب التحرير

    قضت المحكمة الإبتدائية بالقيروان، اليوم,  بعدم سماع الدعوى في حق كل من “سمير معمر” و”منير المسروقي” من شباب حزب التحرير في جلسة الإعتراض على الحكم الصادر بحقهما في الطور الإبتدائي بتاريخ 17/03/2017

والغريب أنه وقعت إحالتهما على المحكمة بصفة غيابية و بدون سابق إعلام أو دعوة في الغرض ليقضى عليهما بالسجن ستة أشهر بتهمة: “توزيع منشور من شأنه تعكير صفو النظام العام” في إشارة إلى النشرة الصادرة عن حزب التحرير بتاريخ 26/07/2016 تحت عنوان — خلافة عز و رشد أم جمهورية تبعية و خراب.

   السؤال المحتم طرحه هنا: لم يقبل بعض الأمنيين وبعض الجهات القضائية على أنفسهم مثل هذه التصرفات التي تزري بمقترفها ولا تنمّ عن احترام للرسالة النبيلة التي تقلّدها في إحقاق الحق وإقامة العدل، وما الجواب الذي أعدّه حين يسأله المولى عزّ وجلّ لم ظلمت فلانا؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


x

مقالات مشابهة

ما وراء إلغاء الهند الوضع الخاص بـكشمير
السؤال: قال البيت الأبيض في بيان أن الرئيس الأمريكي ترامب قال لرئيس الوزراء الباكستاني عمران خان في اتصال هاتفي الجمعة، إن من المهم ان تسعى الهن...
آخرها انقطاع الماء التواتر السلس لجرائم الدولة
تكاد تكون موجودة في كل فصل من فصول دستورهم الوضعي الهجين. وبها يتباها دراويش الديمقراطية ومشعوذوها من دون أن يكون لها أي أثر أو وجود على أرض الوا...
نظام ميانمار مستمر في عمليات الإبادة الجماعية ضد مسلمي الروهينجا
الخبر: ألقى تحليل صور الأقمار الصناعية مزيداً من الشكوك على الوعود التي تقطعها ميانمار فيما يتعلق بترتيبات من أجل العودة الآمنة والإنسانية لمسلم...
جريدة التحرير
اقرأ المقال السابق:
إلغاء (الأبارتايد) في جنوب إفريقيا 2/2
إلغاء (الأبارتايد) في جنوب إفريقيا 2/2: توبة وتكفير واعتذار أم التفاف وتبييض واستثمار..؟؟

حدّث أبو ذرّ التونسي قال: إنّ التفرقة العنصرية المقيتة التي عانى منها السّكان الأصليّون في جنوب إفريقيا منذ القرن 17م،...

Close