“بوحجلة/القيروان” التدريس في الساحة بسسب خراب الأقسام

في حركة رمزية احتجاجية أساتذة التعليم الثانوي ببوحجلة يلتجئون للتدريس في الساحة نظرا لعدم توفر قاعات للتدريس (قاعات بها أشغال وقاعات آيلة للسقوط) ومعهد في حالة كارثية…

العالم على مشارف سنة 2020 و المسؤول الصغير في وزارة التربية إلى اليوم لم يقدر على توفير منشات تعليمية تليق بمقام أبناء البلد, والأدهى أنّه سبق لزميله في الوزارة ناجي جلّول أن تحدّث عن مشروع للانتقال الى المدرسة الرقمية وأن الوزارة رصدت 400 مليون دينار تكلفة للمشروع الذي سيتواصل حتى 2020. وقال إنّ ملفّ البنية التحتيّة سيتم غلقه مع موفى سنة 2018.

أهو العجز أم الكذب أم هو التهاون أمام المسؤوليات؟؟

مهما يكن من توصيف لحال مثل هكذا وزراء, فان أفضل مقال يقال في هذا المقام أنّ على الشعب مسؤولية المحاسبة والضرب على يد المتلاعبين بمصير أجيال وأجيال, حتى يقطع حبل كذبهم البائن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


x

مقالات مشابهة

"في الذكرى التاسعة لاقترافها" جريمة فصل جنوب السّودان: مرسوم إداري أم طلاق حضاري؟
حدّث أبو ذرّ التونسيّ قال : على وقع الثّورة والمخاض السياسي في الشّمال والمجاعة والحرب الأهلية في والجنوب، مرّت بنا هذه الأيّام الذكرى التّاسعة ل...
الهيئات المالية الدولية تتنافس على شراء تونس بالقروض
تحصلت تونس على قرض رقاعي بقيمة 700 مليون أورو حسب بلاغ صادر عن وزارة المالية يوم الأربعاء الفارط. وتمتد فترة السداد على 7 سنوات بنسبة فائدة تناهز...
حزب التحرير في ندوة الصحفية: كشفنا عمالة السلطة للقوى الاستعمارية فتسترت وراء المؤسسة العسكرية
عقد حزب التحرير في تونس الأسبوع الفارط ندوة صحفية أشرف عليها رئيس مكتبه الإعلامي الأستاذ محمد شويخة ورئيس المكتب السياسي الأستاذ عبد الرؤوف العام...
جريدة التحرير
اقرأ المقال السابق:
ظاهرة الاغتصاب: نتيجة فشل المنظومة الثقافية الحداثية
ظاهرة الاغتصاب: نتيجة فشل المنظومة الثقافية الحداثية

أوردت بعض وسائل الإعلام الخبر التالي: بعد تفشي ظاهرة الاغتصاب، 30 منظمة تراسل رئاسة الحكومة وعدد من الوزارات والـ"هايكا": طالبت...

Close