تواصل الهرسلة الأمنية ضد من يناصر قضية الأقصى, خاصة من شباب حزب التحرير

تواصل الهرسلة الأمنية ضد من يناصر قضية الأقصى, خاصة من شباب حزب التحرير

 يخضع الشاب عبد الرؤوف مصباح الآن للإستجواب والبحث بمنطقة الشرطة بتوزر أمام أعوان الشرطة العدلية على خلفية كلمة ألقاها أمام العلن نُصرة  للاقصى

فهل اصبحت نصرة الاقصى جريمة في الجمهورية الثانية
هل امتد التنسيق الامنيي لحماية كيان يهود الى تونس الثورة

CATEGORIES
TAGS
Share This

COMMENTS

Wordpress (0)
Disqus ( )

x

Related Posts

بيان صحفي: مؤتمر الخلافة السنوي لحزب التحرير/ ولاية تونس 2022م
في الذكرى الأليمة الـ101 لهدم الخلافة، ومع تعاظم السعي لإقامتها من جديد، ليتسنم المسلمون في كنفها ذروة العلا، ويستعيدوا عزهم المفقود وكرامتهم الم...
جريدة التحرير