حركة وفاء: حادثة اغتيال الشهيد الزواري أثبتت أن تونس مخترقة ومرتع للجواسيس
حركة وفاء: حادثة اغتيال الشهيد الزواري أثبتت أن تونس مخترقة ومرتع للجواسيس

حركة وفاء: حادثة اغتيال الشهيد الزواري أثبتت أن تونس مخترقة ومرتع للجواسيس

 دعا رئيس حركة وفاء الأستاذ عبد الرؤوف العيادي, في ندوة صحفية عقدتها الحركة اليوم الأربعاء, إلى إحداث جهاز خاص لمكافحة الجوسسة كمستوى إجرائي عملي للتصدي للاختراق الحاصل للتراب التونسي, وطالب بتدعيم الجهات الأمنية بترسانة قانونية خاصة بالمصادقة على قانون تجريم التطبيع بهدف منع أي تدخل أجنبي غير شرعي.

وقدم العيادي وثيقة مسربة من أمنيين شرفاء تبين انه تم السماح للصهاينة بدخول تراب الجمهورية التونسية بجواز سفر صهيوني.
وأضاف أن عددا من الأمنيين سجلوا دخول إسرائيليين إلى التراب التونسي لكنهم عجزوا عن التصدي لهم بسبب ‘التعليمات التي تسمح للإسرائيليين بدخول تونس بالجواز الإسرائيلي’.
واعتبر العيادي أنّ دخول “الإسرائيليين” التراب التونسي جريمة إرهابية وحمل رئاسة الجمهورية المسؤولية الكاملة في تدهور الوضع الأمني بالبلاد، مشيرا إلى أن رئيس الجمهورية كان الأجدر برئيس الجمهورية أن يتفاعل مع ملف تردي الأوضاع الأمنية قبل الإسراع في ‘فرض ما يسمى قانون المساواة في الإرث’.

ومن جانبه اعتبر الناطق باسم حركة وفاء سفيان بن صالح أن حادثة اغتيال الشهيد المهندس محمد الزواري أثبتت أن ‘تونس مخترقة ومرتعا للجواسيس’.

ولاحظ أن السلطات غير جادة في التعامل مع ملف الشهيد، وأنه تم التعتيم على بعض المحاضر ولم يتم إلحاقها بملف القضية.

 فهل حقّا مازال لهته السّلطة شيء من الحكم في البلاد؟ أم أنّ مسألة ما يسمّونه “الأمن القومي” عندهم هواية تؤخذ بالترف ووفق الظروف والمحطات الانتخابية لا غير؟

أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


x

مقالات مشابهة

برغم التطبيع والخيانة, لا أمل لبقاء كيان يهود في فلسطين
ما من قضية من قضايا الصراع التي شهدها العالم إلاّ وتمّ الوصول فيها إلى حلّ ما وبشكل ما باستثناء قضية فلسطين فهي بحق أعقد قضية شهدها العالم، فهي أ...
كذبة السلام، لتأجيل المواجهة الحتمية مع حضارة الإسلام
استيقظت الأمة  الاسلامية على خيانة جديدة  تضاف إلى سجل حكام الضرار نواطير الاستعمار لتعلن أبو ظبي والمنامة تطبيع العلاقات مع الكيان الغاصب  لأرض ...
في ذكرى استشهاد أسد الصّحراء عمر المختار, وفي اللّيلة الظّلماء يُفتقد البدر...
من نعم الله علينا نحن المسلمين أنّنا نمتلك زخما تاريخيّا مشحونا بالأمجاد نفاخر به الأمم ونبزّ به الأعداء ،وإن كنّا حاليّا نتخبّط في وحل حاضر من ا...
جريدة التحرير
اقرأ المقال السابق:
إلزَم غرزَك يا زياد
خبيّب كرباكة عضو حزب التحرير في ردّ على الصحفي زياد كريشان : إلزَم غرزَك يا زياد

هل الإسلام صناعتك أو صناعة أسيادك حتّى تنسخ أحكامه وتنكر أن فيه نظام حكم ؟؟ من عجائب هذا الزمن الرديء...

Close