انتقد وزير المالية رضا شلغوم الإقبال الضعيف على قانون المغادرة الاختيارية للأعوان العموميين خلال سنة 2017 إذ لم تتجاوز عدد مطالب المغادرة الإختيارية 7 آلاف مطلب رغم الامتيازات التي وضعتها الدولة للمغادرين. و قال شلغوم في تصريح له بقناة إذاعية خاصة:  ” أرجو أن لا نضطر إلى إخراج الموظفين العموميين بالقانون”.

لأجل عيون كريستين..

لم يبقى لحكومة النقد الدولي غير إجبار الناس على ترك وظائفهم طوعا.

أهي الصفاقة في محاربة الشعب أم الحماقة في أوج عطائها؟


x

Related Posts

البؤســـاء
سنة 1869، فرضت كل من بريطانيا وفرنسا وإيطاليا، تشكيل لجنة مالية دولية بتونس، سميّت بالكوميسيون المالي، وذلك على خلفية الأزمة المالية التي استحال ...
أضواء على أجهزة دولة الخلافة: المعاونون (وزراء التّنفيذ)
كنّا أحطنا في الحلقة الفارطة من هذه السّلسلة بالجهاز الثّاني من أجهزة دولة الخلافة ألا وهو جهاز معاون التّفويض (وزير التّفويض)، أمّا في هذه الحلق...
جريدة التحرير