المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس تقيم الحجة على جميع الحكومات السابقة واللاحقة

المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس تقيم الحجة على جميع الحكومات السابقة واللاحقة

معرض صفاقس الذي انعقد يوم السبت 18 أفريل 2020، في مدرسة المهندسين بصفاقس، ليس مجرد معرض استثنائي من حيث نوعية المنتجات المصنعة المستجيبة لمتطلبات المرحلة، وليس مجرد معرض لابتكارات تونسية خالصة تمت في وقت وجيز وفي ظروف استثنائية، بل هو معرض يقيم الحجة على كل الحكومات السابقة واللاحقة التي تحاول إقناع الناس بأننا عاجزون عن التصنيع.

هذه النماذج المصنعة (des prototypes) القابلة للتطوير، لطائرات دون طيار ولأجهزة التنفس الصناعي ولأجهزة قيس الحرارة ولآلة التعقيم، لا تنتظر سوى التمويل والتبني الرسمي من قبل المصانع، وبعبارة أخرى لا ينقصها سوى الإرادة السياسية التي تترجم قدرة المهندسين على الإبداع إلى مشاريع تصنيع حقيقي تحقق الإكتفاء الذاتي في عديد المجالات.

فهل آن الأوان كي نستعيد إرادتنا من الاستعمار ونضع قطار الأمة على سكة الخلافة أم أننا سنظل نجرب منتجات الديمقراطية وكل الإفرازات الفاسدة التي استوردها الحكام من الحضارة الغربية؟

ما الذي ينقص عقول مهندسينا حتى لا نقدر في وقت وجيز على مزاحمة الصين التي صارت ندا لأمريكا في مجال التكنولوجيا؟

خسارة عظمى أن تتبخر جهود هذه الطاقات المبدعة ولا نرى مصانعا في بلاد الإسلام لكل ما يمكن لنا تصنيعه وربما تصديره ولا برامج تمويل وتبني فعلي لتطويرها وتفجير طاقات شباب الأمة الهائلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


x

مقالات مشابهة

المديونيّة في تونس: تشخيص الدّاء واستشراف الحلول
ما فتئت تونس منذ مسرحيّة الاستقلال تغوص في وحل المديونية سنةَ بعد أخرى وقرْضًا إثر قرض إلى أن استحالت ميزانيّتها مجرّد حساب جارٍ في صندوق النّقد ...
"مشروع توزر الجديدة" بين أحلام المقهورين وسكاكين الفاسدين
عاشت مدينة توزر في الفترة الأخير حراكا اجتماعيا غير مسبوق على مدار تاريخها حراك يمكن أن نصفه بالملحمة نظرا للّحمة التي ربطت كافة أطياف أهالي توزر...
محمد الفاضل شطارة: أحسن ذكرى في حياتي هي انتمائي لحزب التحرير في سنة 1964
انتقل إلى رحمة الله تعالى الأستاذ محمد الفاضل شطارة أول بذرة لحزب التحرير في بلد الزيتونة، وقد جمعني به رحمه الله حديث صحفي مطول أجريته معه لجريد...
جريدة التحرير
اقرأ المقال السابق:
المنظمات الدولية لا ينبغي أن تكون مسؤولة عن صحة العالم

الخبر: قال ترامب خلال إيجازه الصحفي اليومي في 10 نيسان/أبريل "على مر السنين، لسنوات عديدة، كنا ندفع لهم من 300...

Close